Searching...

الأربعاء، 24 أبريل، 2013

الشهيد المصوّر يوسف يونس

الشهيد المصوّر يوسف يونس - أبو مجاهد
عضو تنسيقية الثورة السورية في ببيلا
مصور عدسة شاب دمشقي
السنة الرابعة | كلية الاقتصاد 
محافظة ريف دمشق | بلدة ببيلا
15/03/1989 - 24/04/2013

أوقف دراسته الجامعية ليتفرغ للثورة بشكل تام, صوّر مئات الصور ومقاطع الفيديو التي توثق القصف والحالة الإنسانية ومعاناة الناس في جنوب العاصمة دمشق. كما ساهم في تصوير العديد من المعارك. أصيب بتاريخ 22/03/2013 أثناء تغطيته لمعركة 18 آذار عند جبهة سيدي مقداد ليعود لنشاطه في اليوم التالي.

استشهد برصاصة قناص أصابته في صدره أثناء مرافقته لعناصر الجيش الحر في اقتحام المباني التي تحتلها قوات الأسد في منطقة سيدي مقداد.











برومو المجاهد والناشط الإعلامي الشهيد يوسف يونس أبو مجاهد
http://youtu.be/fkWhOs2L5-o




نبذة عن الشهيد :
- ولد في ببيلا بريف دمشق بتاريخ 15\3\1989
- كان ملازما للمساجد وصحبة أهل العلم منذ طفولته حيث حفظ القرآن الكريم كاملا عندما كان في 13 من عمره
- دخل كلية الاقتصاد وعندما اندلعت الثورة ترك دراسته وحياته الجامعية ليولي اهتمامه فقط بالثورة علما أنه كان في سنة التخرج
- شارك في المظاهرات التي اندلعت في العاصمة منذ بدايتها وكان من المنظمين للمظاهرات في ببيلا حيث كان أحد أهم مؤسسي تنسيقية الثورة السورية في ببيلا
- صور بكاميرته مئات الصور ومقاطع الفيديو التي توثق القصف والحالة الإنسانية ومعاناة الناس في جنوب العاصمة
- شهد عدة معارك في المنطقة الجنوبية أهمها معركة تحرير حاجز كازية الجدوجب بتاريخ 13\12\2012
وتحرير كتيبة 666 بتاريخ 27\11\2012 وتحرير ناحية ببيلا بتاريخ 8\11\2012 .
- أصيب بتاريخ 22\3\2013 أثناء تغطيته لمعركة 18 آذار عند جبهة سيدي مقداد ليعود للجبهة في اليوم التالي مباشرة .
- استشهد بتاريخ 24\4\2013 أثناء أداء واجبه الإعلامي عند جبهة سيدي مقداد وكان برفقة أبطال الجيش الحر عند اقتحام المباني التي يحتلها النظام في المنطقة .
- كان الشهيد مرهف الحس فتميز بشِعره ولوحاته الثورية الرائعة التي زينت جدران البلدة ولافتاته التي خطها في المظاهرات وكان صاحب صوت عذب شجي فلطالما رفع على الاكتاف ليهتف بجموع المتظاهرين .
- يشهد له من حوله بأخلاقه الرفيعة والتزامه الديني وهمته العالية ومحبته للناس ومحبة الناس له





بقلم ورد الكسواني :
يوسف يونس ( أبو مجاهد )
اليوم رحلت بعدما أبدعت ... اليوم رحلت بعد ان تركت أرثا" كتب لك
والله ما رأيت فيك الا كل الخير ينبع من شخص لا يقبل ان يقال عنه أنه بطل او مقدام
كان أكبر همه ان يغطي ما تفعله ألة الدمار الاسدية في بلدته وكان ملازما" لأبطالنا في الجيش الحر ...
نحمد الله ونشكره بأن اصطفاك شهيدا" وفضلك على كثير من عباده ونحسبك شهيدا" ولا نزكي على الله احدا
كنت ملتزما" بدينك و عقيدتك وحافظا" لكتاب لله فهنيئا" لك ما طلبت وما نلت
وأعزي أخوتي في تنسيقية ببيلا وأقول لهم اكلموا ما بدأتموه معا" فهذا ما اراده شهيدنا
وأقول لك يا شهيد || ربحت البيع ابا مجاهد لأن الله اشترى ... ربحت البيع ابا مجاهد لأن الله اشترى





الشهيد يوسف يونس
 وما قاله في التقرير الذي تم تصويره في بلدة ببيلا

http://www.youtube.com/watch?v=XECUUb7u5lg



جثمانه
http://www.youtube.com/watch?v=QoyJI7-8D54
http://www.youtube.com/watch?v=ddozcEbhrzc
http://youtu.be/loQpNq2Wsys






تشييعه

http://youtu.be/ECmv4XqJVGA
لحظة دفن الشهيد البطل يوسف يونس ( أبو مجاهد ) شهيد الإعلام الحر
http://youtu.be/CBY9vGe-Vto
وداع الشهيد البطل الإعلامي أبو مجاهد داخل النقطة الطبية في البلدة
http://youtu.be/loQpNq2Wsys

الأربعاء، 24 أبريل، 2013 | | | | | |

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

 

Receive All Free Updates Via Facebook.